توصيات مؤتمر المرأة وكذب الاخوان

 ان توصيات مؤتمر الأمم المتحدة حول إلغاء كافة أشكال العنف ضد المرأة لا يتضمن الاتهامات التي تضمنها بيان أصدرته جماعة الإخوان

وقد خالفت جماعة الاخوان الحقيقة بل ومارت الافتراء على التوصيات حين ادعت انها جاءت لتؤسس لعودة الجاهلية وأنها ضد الإسلام و وتساوي بين الزانية والزوجة وتدعو لمنح الشواذ كافة الحقوق ويتصادم مع مبادئ الإسلام – طبقا لتعبيرات بيان الإخوان –

والحقيقة ان توصيات المؤتمر خالية تماما من التعبيرات والافتراءات التي وردت في بيان الإخوان

وكانت الجماعة قد دعت في بيانها الدول الإسلامية لرفض الوثيقة الجديدة التي يتم إعدادها لرفض العنف ضد المرأة استنادا على بنود عشرة قالت أنها موجودة ضمن توصيات المؤتمر لكن التوصيات الموجودة على موقع الأمم المتحدة جاءت خالية تماما مما ورد في بيان الإخوان .

وخلت التوصيات من الاتهامات الواردة في البيان بنقاطه العشر حيث لم تتحدث عن الميراث والسماح بزواج المسلمة من غير المسلم ومنح الفتاة الحرية أو أعطاء الشواذ كافة الحقوق ، أو مساواة الزانية بالزوجة -بعكس ما جاء فى بيان الجماعة.

 وكانت الجماعة قد شنت هجوما حادا على الوثيقة وقالت في بيان أصدرته الأربعاء، إن هذه الوثيقة تنتهك كل ثوابت الشريعة الإسلامية والمجتمع الإسلامي وتدعو للعودة للجاهلية الأولى، مضيفة أنها “تحمل عنوانا خادعا يتضمن بنوداً تتصادم مع مبادئ الإسلام وثوابته المقررة بالقرآن والسنة والإجماع، وتقضى على الأخلاق الإسلامية، وتسعى لهدم مؤسسة الأسرة، ويدعو للجاهلية .

وفيما أدعت الجماعة إلى أن بنود الوثيقة الجديدة والتي مازالت في طور الإعداد دعت لمساواة الزانية بالزوجة، ومساواة أبناء الزنا بالأبناء الشرعيين مساواة كاملة في كل الحقوق، فإن التوصيات الواردة على موقع الأمم المتحدة خلت من ذلك تماما ودعت لتطبيق بنود اتفاقيات السابقة كاتفاقية إلغاء كافة أشكال التمييز ضد المرأة والتي تدعو الدول الأطراف لاتخاذ جميع التدابير المناسبة، بما في ذلك التشريعي منها، لمكافحة جميع أشكال الاتجار بالمرأة واستغلال بغاء المرأة.

كما خلت توصيات المؤتمر تماما من البنود التي وردت في بيان الإخوان حول إعطاء الشواذ كل الحقوق وحمايتهم واحترامهم، وأيضًا حماية العاملات في البغاء، وإعطاء الزوجة كل الحق في أن تشتكي زوجها بتهمة الاغتصاب أو التحرش، وعلى الجهات المختصة توقيع عقوبة على ذلك الزوج مماثلةً لمن يغتصب أو يتحرش بأجنبية.

وخلت التوصيات أيضا من أي بند يشير إلى ما ورد في بيان الإخوان حول منح الفتاة كل الحرية الجنسية، بالإضافة إلى حرية اختيار جنسها وحرية اختيار جنس الشريك (أي تختار أن تكون علاقتها الجنسية طبيعية أو شاذة)

و فيما دعت الجماعة الدول الإسلامية لرفض الوثيقة كشف بيان للمجلس القومي للمرأة عن مفاجأة حول بيان جماعة الإخوان المسلمين حول وثيقة رفض العنف حول المرأة مؤكدا أن الوثيقة الختامية لم تصدر حتى الآن ، وان البيان من تأليف وصياغة «كاميليا حلمي» عضو منظمة غير حكومية، وانه اختلق بنودا غير موجودة .

وقال المجلس القومي للمرأة انه لا يوجد فى أى من الاتهامات الواردة في البيان بنقاطه العشر أي مصداقية أو أساس من الصحة حيث لم تتحدث عن الميراث والطلاق والقوامة والسماح بزواج المسلمة من غير المسلم ومنح الفتاة الحرية أو أعطاء الشواذ كافة الحقوق ، أو مساواة الزانية بالزوجة -بعكس ما جاء فى بيان الجماعة .

وتنشر البداية نص توصيات الأمم المتحدة الأخيرة حول أوضاع المرأة والتي جاءت في البند الثاني عشر من محضر المؤتمر العالمي الرابع المعني بالمرأة والمساواة من 4 إلى 15 مارس .. و تعد هذه التوصيات الأساس لاتفاقية القضاء على كافة أشكال العنف ضد المرأة التي لم يتم إعلانها بعد والتي دعا بيان الإخوان الدول الاسلامية لرفضها قبل كتابتها من الأساس.

النص الكامل لمحضر المؤتمر والتوصيات من على موقع الأمم المتحدة

http://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=E/CN.6/2013/4&referer=ht…

راجع توصيات المؤتمر على الرابط التالي

http://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=E/CN.6/2013/4&referer=ht…

رابط بيان الإخوان:

http://www.ikhwanonline.com/Article.aspx?ArtID=141984&SecID=212

Tags:

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s