حوار .. دعوة للشيوعيين ان يتفكروا بما يؤمنون به

دعوة للشيوعيين ان يتفكروا بما يؤمنون به

لماذا فكرة المجتمع الشيوعي لا يمكن لها ان تتحقق ؟؟

باختصار مكثف فان فكرة المجتمع الشيوعي تقوم على اساس الغاء الملكية الخاصة اي الغاء الطبقات.. وتحويل كل المجتمع الشيوعي الى طبقة واحدة اجراء عند من يدير الملكية العامة (لم نقول الدولة لان الشيوعية تقول انه لا دولة في المجتمع الشيوعي)

والاجر الذي يتقاضاه الاجراء (عموم الشعب) يقوم على مبدأ كل حسب عمله ولكل حسب حاجته .

والسؤال ..

كيف ستتمكن الشيوعية من الغاء الفوارق بين البشر فهذا ذكي وذاك بليد .. وهذا نشيط وهذا كسول .. وهذا بذل جهدا في امتلاك المعارف وذاك اهدر وقته بالتسلية .. فتفوق هذا واصبح طبيبا ممتازا وذاك ممرض .. فهل سيكون اجر هؤلاء متساو ؟؟ واذا كان البعض تزوج وانشا اسرة واخر لم ينشيء واذا كان هذا يرغب بالاستمرار بالعليم الى اقصى الدرجات واخر لا يرغب .. فهل سيتم الانفاق على من يرغب وكيف يمكن ان تتوفر العدالة بينهما لاحقا ..

وكيف سيتم معالجة حالة طبيعية في البشر وهي التوفير فالبعض ينفق كل ما ياتيه من مال والبعض ينفق جزء ويوفر جزء .. الامر الذي سيؤدي الى تراكم راس مال .. مما يمكنه من التميز على الاخر ..

مئات الامثلة التي يمكن عرضها في هذا السياق .. وهي كلها لم تتطرق لها الماركسية وهي التفاوت بين البشر انفسهم .. في حين ركزت على التفاوت الطبقي (الاقتصادي)

فهل يمكن لاحد علماء الشيوعية ان يجيب على هذا الجانب ؟؟ عند تفر الاجابة يمكن اعادة النظر وتقرير ما اذا كان هناك امكانية فعلية لاقامة (مجتمع الجنة) العدالة والمساواة الخالي .

من الطبقات .. او تظل فكرتنا عن استحالة تحقق هذه النظرية في الواقع

الحوار 

Khaled Abusharkh لا يوجد ماركسي واحد يمكنه الاجابة على هذه الاسئلة لسبب بسيط انه لا يمكن اعطاء تصور عن تفاصيل المجتمع الشيوعي والتي تتعلق بالبناء الفوقي للمجتمع فلا يمكن البحث في هذا المضمار قبل بناء البناء التحتي الذي يكون سببا في تبلور البناء الفوقي

د. ندا الغاد يعني الامر خاضع للتجربة دكتور خالد ؟؟

Khaled Abusharkh لا … الوصول للمجتمع الشيوعي يستلزمه مرحلة انتقالية ( الاشتراكية ) وفي هذه المرحلة يتسبب تغيير علاقات الانتاج الى الملكية العامةالى تغيير في المفاهيم والافكار والمعارف التي يحملها الانسان ونهجه تجاه المجتمع ووسائل الانتاج … لهذا فان الوصول للمجتمع الشيوعي لا يحتاج الى تغيير في علاقات الانتاج فقط بل ويجب ان ينتج عنه نواة البناء الفوقي للمجتمع الشيوعي

د. ندا الغاد يعني دكتور خالد الماركسية اقتصرت نظريتها عند حدود تنظيم المجتمع الاشتراكي ولم تبحث في تفاصيل حياة المجتمع الشيوعي الا من زاوية الغاء الملكية ولكل حسب عمله ولكل حسب احتياجه . وجميع الامور الاخرى تركت للبحث والاجتهاد وما يفرضه الواقع ؟؟

Khaled Abusharkh نعم دكتورة لان الماركسية منهج وليست وصايا قابلة للتطبيق في أي لحظة وفي أي مكان

Khalid Majd Al-Shaikh التصنيفات التي وصف بها الانسان وفق المقالة اعلاه والتي ذكرت ان هناك تفاوت في الجهد والتفكير والكسل والنشاط صحيح ،لكن بشكل آني ووفق المقاييس والمواصفات الحالية اي ان هذه هي صفات الانسان الذي يعيش وفق نمط التشكيلة الطبقية والاجتماعية الحالية التي تعلي من قيمة المكلية الفردية وتكرس الانانية والذاتية وبالتالي تنعكس طبيعيا على الانسان وسلوكة ولكن المرحلة الشيوعية فهي مرحلة متقدمة جدا وتاتي بعد نمط اجتماعي اقتصادي تسود فيه قيم وثقافة وكذلك اساليب توزريع مختلفة تفرض مواصفاتها على نمط تفكير الفرد وبالتالي يصبح هناك تطور وتغير في اساليب تفكير ويصبح للتنافس والعمل رؤية مختلفة تنسجم مع نمط الحياة المتطور المنسجم مع تلك المرحلة المنشودة حيث تختفي الكثير من القيم وتنمو بدل منها قيم مختلفة تنسجم مع الواقع الجديد

د. ندا الغاد وهل تتخيل استاذ خالد ان التناقضات ستختفي من المجتمع ويصبح مجتمع بلا تناقضات ؟؟ وكيف يمكن لمجتمع ان يتطور ويواصل التطور دون تناقضات ؟؟ وما هي الضمانات التي تؤكد التصورات .. ام انها متروكة لحينها .. واذا كانت متروكة لحينها وذاك الحين قد ينحقق او لا يتحقق .. الا يفرض ذلك تركيز الكفاح على اللحظة (او المعاصر من الاحداث)

د. ندا الغاد وبخصوص ما تفضلت به دكتور خالد وطالما ان الامر منهج اذا لا وجود للحتميات .. ام انا مخطئة ؟

Khaled Abusharkh ليست الماركسية التي تخلق او تؤدي الي المجتمع الشيوعي … سيرورة تطور المجتمعات البشرية للتخلص من ظلم الانسان لاخيه الانسان هي التي ستؤدي الى المجتمع الشيوعي الذي ينتهي به الاستغلال والاضطهاد اما المنهج الماركسي فهو دليل ومرشد واداة تحليل للواقع الملموس لا اكثر ولا اقل

Khalid Majd Al-Shaikh بالتاكيد التركيز على اللحظة الراهنة هو الاجدى والاجدر وانا ضد القراءات المتفائلة للمستقبل ومع المرحلية ومع نضال الخطوة خطوة لكن تعليقي كان ردا على ما ذكرتية حول الانسان المعاصر الذي جائت بالتاكيد نتاج وانعكاس لمرحلة وبما ان المجتمع يتغير بالتاكيد ان القيم والاخلاق تكون انعاكس لهذا التغير وكما يقولون ان الانسان ابن بيئته وظروفة (على فكرة انا خالد الشيخ ومجد وليس ماجد ابني )

Khaled Abusharkh ما يجعلنا نعتقد ان المجتمع الشيوعي حتمية تاريخية هو ان المجتمعات تطورت من تشكيلات اجتماعية شديدة الاضطهاد للانسان الى مجتمعات اقل اضطهادا ( من الرق الى الاقطاع ومن الاقطاع الى الراسمالية ) أي ان تطور الانسانية يسير الى مجتمع خالي من الاضطهاد

د. ندا الغاد اهلا بحضرتك استاذ خالد تشرفت فيك ان الحوار ليس اكثر من اجتهادات في محاولة لتصويب معارف بعضنا في الميادين كافة ولا اعتقد ان احدنا يمتلك الراي الصحيح التام الحاد القاطع الذي لا يقبل الجدل .. ولهذا احاول فتح الحوار في كافة الميادين كي يساهم كل مجتهد برايه ويستفيد المتابعين من الاراء المطروحة فيتخذون موقفا بناء على قرار شخصي وليس بناء على توجيه او خيار جبري .. لذا اتشرف جدا بحضرتك وحضرة الدكتور خالد في هذا الحوار

Khalid Majd Al-Shaikh الاغراق في التوصيفات للمجتمع التي نتطلع اليه يخلق نوعا من الكسل والتبلد الذهني وشئ من القدرية لذا المطلوب من القوى الحية هو العمل من اجل التعاطي مع القضايا المطلبية اليومية للجماهير والسير معها لتحسين شروط الحياة وخلق مساحات وايجاد القواسم المشتركة

Khaled Abusharkh اتفق معك رفيق خالد … فالمرحلة الحالية ليست مرحلة بناء شيوعي او حتى اشتراكي فما زلنا نعيش في مجتمعات ما قبل الراسمالية وما قبل الحداثة وتتداخل الطبقات عندنا بشكل كبير وتتداخل عوامل لم يعرها ماركس انتياه كافي مثل القبلية .. فان كانت الماركسية اداة تحليل الواقع الموضوعي الملموس فعلينا تقديم اجابات لواقعنا الحالي .. فهذه وطيفة الماركسية

د. ندا الغاد انه يخلو من اضهاد بنواصفات محددة ليدخل باضطهاد بمواصفات جديدة .. دكتور خالد .. المشكلة هي في الاعتقاد هو انه ناتج عن الملكية الفردية لراس المال وانها سبب التفاوت الطبقي .. وانا ارى ان هناك اسبابا اخرى غير الملكية الفكرية تسبب الاضطهاد والتمايز والتمييز .. ولا يوجد في المنهج الماركسي ما يشير الى هذه التناقضات حتى من باب انه سيكون هناك تناقضات .. وسبب اثارة الموضوع من وجهة نظري ليس للجدل الفلسفي بل هي دعوة للكف عن ما هو ما زال في دائرة الاحتمالات والنزول الى الجماهير والتعامل مع قضاياهم الحياتية الواقعية والمعيشية والاعتراف بان بلادنا ما زالت في مرحلة بناء الدولة الوطنية البرجوازية الطبيقية مما يفرض تكتيكات سياسية وتحالفات لا تمييز بين شرائح الطبقة الواحدة ولا بين الطبقات فكل من له مصلحة ببناء الدولة الوطنية المدنية الديمقراطية يعتبر في هذ هذه المرحلة جزءا من قوى التقدم .. والخلاصة ادعو الى انزواء الايديولوجيا جميع الايديولوجيا الى ان تتمكن بلادنا على الاقل من ان تصبح دولا وطنية تمتلك مقومات الدول مع خالص احترامي دكتور خالد

Khalid Majd Al-Shaikh اتفق معك رفيقي باننا نعيش في مرحلة ما قبل الدولة نمط اقتصادي هجين ريعي وكيل خدمات ما قبل الدولة (عذرا اود ام اتعود على استحداث مصطلحات قريبه لذهن الكثير من من اصدقائنا )

Khalid Majd Al-Shaikh يبدو ان هناك وحده فكر ما واتفاق بيننا يا دكتورة على الخطوط العريضة مع اعترافي لكم بقصب السبق وعمق رؤيتكم التحليلية وثقافتكم المتميزة

د. ندا الغاد اشكر الظروف والابداع العلمي الذي اتاح لنا اللقاء والتواصل والتفاعل رغم المسافات والبعد بين القارات استاذ خالد

Khalid Majd Al-Shaikh سبحان التكنولوجيا

Khaled Abusharkh باعتقادي من الخطا التكهن بشكل المجتمع الشيوعي مع اعتقادي انه من المستحيل الا يحتوي على تنقاضات لان التناقضات داخل الوحدة الواحدة اسا أي عملية تطور ولا يمكن ان يتجمد التطور في أي مجتمع … حتى ماركس وانجلز لم يقدما تصورات نهائية للمجتمع الشيوعي ولو قدموا ذلك لكانوا قد اخطأوا …بالنسبة للمرحلة الحالية اتفق انها تفرض تحالفات وتكتيكات تتناسب مع طبيعة المرحلة مع الاخذ بعين الاعتبار عدم تذويب الوجه الخاص لكل طبقة

د. ندا الغاد اتفق مع حضرتك دكتور خالد .. وهذه النتيجة تفرض علينا ان نوجه جهودنا نحو رفاقنا واصدقائنا في فصائل اليسار ان يخففوا من الخطاب الايديولوجي لصالح الخطاب السياسي المبني على المنهج ضمنا وليس تصريحا .. فلا حاجة ان نذكر ما قاله ماركس او انجلز ونحن نخاطب الجمهور حول اهمية تشكيل منظماته او مؤسساته او اتحاداته المقابية .. ولا داعي لاستخدام المفردات ذاتها المستخدمة في المراجع (الايديولوجية) بل ينبغي ان نحدث الجمهور بما يستوعب ويفهم ويدرك .. لاني للاسف اقرا لبعض الكتاب ما يحتاج المقال الواحد الى كتاب كامل ليشرحه لكثرة التوهيمات والتعميمات

Khalid Majd Al-Shaikh اي قراءات اواستشراف للمستقبل بتقديري سوف تكون قاصرة لاننا لا نستشرف قوالب جامده جاهزة لنخرج بمخرجات دقيقة وعلمية وفق مسطرة ما بل نحن نعمل على تحليل مجتمعات المستقبل بشرطنا اليومي الاني الذي هو بالتاكيد يحتاج الكثير من اجل ان يستقيم لذا نعود للمربع الذي بدانا منه هو المزيد من التقارب مع العمل اليومي الميداني المباشر وتحسس القضايا المطلبية ونغني تجربتنا ونغتني بهذا اليومي ونقدم الحلول ونتقدم فكريا وميدانيا ونكسر الهوة والفراغ الذي تسللت اليه طيور الظلام المتخلفة لعقول الفقراء

د. ندا الغاد اتفق معك تماما استاذ خالد باستثماء عبارة “نتقدم فكريا” فقد وجهت لها نقدا وفسرت لماذا على مدار حوالي 10 بوستات من امس الى اليوم

Khalid Majd Al-Shaikh عفوا يبدو انني قصرت في متابعة ما كتبتي دكتوره سوف اعود اليه لارى بماذا اخطأت لإصوب نفسي

Khaled Abusharkh المنهج الصحيح هو المنهج الذي يتعاطى مع تناقضات الواقع ويقدم تحليلا لهذا الواقع واجابات على تساؤلاته مستندا الى منهج علمي وليس على مقولات جاهزة او منطلقات ايدولوجية جامدة … فمن اكبر الاخطاء التي وقع بها الماركسيين العرب انهم تعاطوا مع الماركسية كايدولوجية وليس كمنهج … دائما كنت اقول الماركسية نبته تنبت من تربتها ولا تغرز غرزا في التربة

Abdelmuttaleb Al-alami د. ندا تقع في خطأ شائع بقولها”اجراء عند من يدير الملكية العامة (لم نقول الدولة لان الشيوعية تقول انه لا دولة في المجتمع الشيوعي)”.الماركسيه اللينينيه علم ،فلنرجع اما قاله ماركس في هذا الصدد: في -نقد برنامج غوتا-شرح لا لبس فيه : أي تحول يطرأ على الدولة في المجتمع الشيوعي ؟ وبتعبير آخر : اية وظائف اجتماعية مماثلة للوظائف الحالية للدولة تظل قائمة في المجتمع الشيوعي ؟ العلم وحده يستطيع الجواب عن هذا السؤال ؛ ولن ندفع القضية الى الامام قيد شعرة ولو قرنا بالف طريقة كلمة -الشعب- بكلمة -الدولة-.اي انه ترك الامر للاجتهادات في حينها و لم يجزم بزوال الدوله.منطقيا بقيه الاسئله المرتكزه اساسا على هذه النقطه ،تفقد انيتها.

د. ندا الغاد نفس السؤال دكتور عبد اللطيف .. هل الماركسية علم ام منهج ؟؟

Abdelmuttaleb Al-alami عبد المطلب:لماذا نضع مفهومي منهج و علم على طرفي نقيض؟علم يعتمد على منهجيه البحث عن التناقضات الطبقيه ،المهم هنا نزع صفه الايدلوجيه ،الان سيختلف معي كثير من الشيوعيين،لكني اعتقد هكذا.

د. ندا الغاد اسفة دكتور عبد المطلب للخطأ بالاسم .. لم اقل تقيضان بل انهما ليسا نفس الشيء .. فالعلم شيء قائم بذاته والمنهج شيء قائم بذاته اليس كذلك ؟؟

Khaled Abusharkh ويمكن ان يكون هناك منهجا مستندا الى العلم

د. ندا الغاد ثم ناتي الى نقاش مقولة المنهج العلمي .. لنبين كيف ان السادة الشيوعيين يناقضون انفسهم عند التعامل مع الماركسية

د. ندا الغاد يمكن طبعا وهذا الاغلب .. ولهذا يحتاج الشيوعيين الى الحوار واعادة ترتيب الافكار بناء على تعريف انه منهج يستند الى العلم

د. ندا الغاد والامر يحتاج دكتور خالد ان يتم تعريف ما هو العلم حتى تكون الامور واضحة تماما ولا اريد الدخول في تفاصيل فهمي لموضوع العلم حتى لا يقال بانني معادية للفكر الماركسي

Abdelmuttaleb Al-alami لا داعي للاسف انا اردت فقط تبيان ان تلك وجهه نظري و ليس وجهه نظر متحاور اخر.الاسم نادر و كثيرون يخطئون حتى المخبرين ابان العمل السري.

Abdelmuttaleb Al-alami حوار الشيوعيين ضروره و قد دعوت الى ذلك مرارا،بمرور قرنين على كتابات ماركس و قرن و نيف على كتابات لينين،التصقت بالماركسيه كثير من الافات التي لا تمت لها بصله.

Khalid Majd Al-Shaikh هناك اصرار عجيب عند الكثير من المثقفين الى العودة دائما الى الكتب والمكاتب والاحتماء بها وقصف الاخرين بالمصطلحات والعبارات وخلق معارك دنكوشوطية ! مع ان تجربة ميدانية واحدة تغني عن الكثير من الكتب رغم اهمية الثقافة والوعي الا ان التعالي بمصطلحات في وسط مجتمع نسبة الامية والفقر فيه مرتفعة ومجتمع يعيش في مرحلة ما قبل الدلوة وتشوة للطبقات وهنا اود التعليق على ما ذكرته د. ندا في احد مداخلاتها عن الطبقة البرجوازية العربية مع انه في تقديري انه ليس هناك طبقة برجوازية في العالم العربي الطبقة الموجود حاليا هي وكيلة للخدمات ويقصتر دورها على السمسرة وبيع السوق المحلي للاجنبي ولم تبادر لبناء اقتصاد وطني ومحلي ومظاهر التطور الموجود في بعض المناطق في العالم العربي هي نتاج نشاط ريعي ولا دور للبرجوازية او الطبقة السياسية العربية في هذه المظاهر من التطور

د. ندا الغاد اتفق مع حضرتك دكتور .. ولماذا يرفضوا ؟؟

د. ندا الغاد استاذ خالد اليخ هل ننقل الحوار حول البرجوازية الوطنية الى البوست الاعلى لانه يطرح هذا الموضوع لنحلل طبيعة (اصحاب الثروة في بلادنا ونتعرف على خصائصها بدلا من الاوصاف الشائعة .. مع التحية

Khalid Majd Al-Shaikh هههه عفوا المشكلة اني بدور على البوسط مش لاقيه يبدو اني فلاح تكنولجيا

Abdelmuttaleb Al-alami استاذ خالد الشيخ ،لا يمكن ان تكون هناك تجربه ميدانيه قبل ان تتفق الطليعه على منهج،العبارات و المصطلحات ادوات للنقاش،طبعا لا ادعو لاستعمالها مع الجماهير،لكن لكي نتفاهم لا بد ان نستعملها و لا عيب في ذلك

Khalid Majd Al-Shaikh نقاشات ما تسمية نظريا الطليعة يا صديقي استغرقت الكثير واستنزفت ايضا الكثير المشكلة في التمترس والخلط في الاولويات بتقديري ان النظرية تغتني في الميدان وتتكلس في الرفوف وهذا لا يعني انني من انصار البراكسيس ولكن الفراغ الذي تركة التقدميين واليساريين والديمقراطيين ترك الباب مفتوح على الغارب لكل الظلاميين للعبث بعقول الجماهير المغلوبة على امرها وجعل منا عبارة عن اقلية تعيش في وهم اسمه طليعة كل الذي اطالب به ان نحصن نفسنا نظريا وهذا لا غبار علية ولكن ليس على حساب التواصل اليومي مع الجماهير

د. ندا الغاد يقول لينين لا اذكر باي مرجع “ما يتعلمه المناضل في يوم في ساحات النضال يحتاج الى سنة كي يتعلمه بعيدا عنها ” شكرا جزيلا استاذ خالد

Khalid Majd Al-Shaikh الشكر لكي د.ندا فمنك نتعلم الكثير وسعيد بتواصلي معك

عباس الشايع الزيرج تحياتي لك د. ندا تلك الاسئلة قد اسهمت بتفسيرها انت وبقوة ووعي كامل وايجابية والمجتمع الشيوعي ليس مجرد فكرة بل هي نتيجة حتمية للتطور التاريخي التي يلغي الاستغلال والتسلط وهناك فرق بين الملكية الخاصة وبين امتلاك وسائل الانتاج وادارة اقتصاد المجتمع من قبل مجموعة قليلة من الراسماليين وتطورها من التروست والكارتل وبقية نظم الاقتصاد الراسمالي وصولا الى الامبريالية وان العامل لم يتقاضى اجر عمل ما بل انه يبيع قوة عمله الى الراسمالي بقيمة ساعة العمل الواحدة لابمقدار ما انتج بها من فائض تلك القيمة اما موضوع الكسول او الغبي او الانسان الذي لايملك قوة عمل للبيع فذلك هو جانب المهم في ادارة المجتمع في بداية الثورة الاشتراكية والغاء الفوارق الطبقية وضمان كرامة الانسان باعتباره اثمن راسمال فلكل حسب حاجته ومن كل حسب طاقته وبكرامة لابصدقات المحسنين والتي تلغى بها الفوارق الطبقية شيئا فشيئا فالخدمات والمعاش والسكن اللائق والضمان الصحي والاجتماعي وتحرير المراة باعتبارها نصف المجتمع وجزء فاعل ومهم هي اهم ما يجب ان يتحقق في بداية النضال الثوري الى جانب نشر الوعي العلمي والابتعاد عن الايدلوجيات الغيبية …. الموضوع يطول وساكمل الاجابة لاحقا علما بانك وانا واثك بانك على دراية وبطريقة ذكية تغيرين التعابير لتثيري النقاش الهادف او لتحركي ساكنا بنا من التكلم بقدر الشرح والاسهاب لا بقصد المناقشة علما بان موقع الحوار المتمدن يزخر في وضوح الاجابة لتلك الاسئلة وبمقالات متنوعة

 

One thought on “حوار .. دعوة للشيوعيين ان يتفكروا بما يؤمنون به

  1. المنهج العلمي : مجموعه من الطرق والاساليب والتقنيات التي تُصمم لفحص المعارف المكتشفه او تصحيح وتكميل معارف قديمة ويبدا المنهج العلمي بوضع الفرضيات القابله للتحقق وتنتهي بالتعميم او فرضيات جديدة
    اما العلم : فهو مجموعة البراهين المعتمدة على التجارب للدلالة على صدق او كذب نظرية او مجموعة نظريات فلو قال عالم ان الماء يغلي على درجة مءة ، يستطيع كل انسان ان يتحقق من الامر وصولا لنفس النتيجة بالتجربة ، وكذلك الامر مع نظرية فيثاغوروس . والذي يقودنا الى العلم هو المنهج العلمي .
    هل الماركسيه منهج ام علم ؟
    الماركسية نظريه كغيرها من النظريات لان اطلاق كلمة منهج عليها يعني يمكن تطويرها او اضافة عليها ، بينما نظريه فهي قائمة ما لم تعجز عن تفسيير ظواهر مستقبليه ، لذلك من يقول انها ليست نظريه علية البرهان على ذلك ، فالماركسية القائمة نظرية التطور الديالكتيكية التي تدل على الطريق الصحيح للمعرفة، وبالتالي، على الطريق الموثوق للسيطرة على قوانين الطبيعة وقواها ، كما ان نظرية تحليل النظام الراسمالي ونقدة لا تزال تعمل بكفائه .
    اما عن الحياة الشيوعيه بعد ازالة الطبقات ، وللعلم هنا معظم كتابات الماركسيه كانت في تحليل النظام الراسمالي ولم تتحدث الا القليل عن الاشتراكية ، هل يوجد تناقض ؟ ازالة التناقض يعني توقف الحياة هذا ما تُخبرنا به الماركسية ، اذن كيف سيكون شكل التناقض مع محو الطبقات ، والدخول في حياة متطورة جدا؟ يكون التناقض مع الطبيعة وهو التناقض الاساس وهنا تكمن عظمة الانسان
    تحياتي لك دكتورة فدا ولكل المحاورين

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s