اشهر علماء العالم في 2012

جوائز نوبل لعام 2012

منحت جائزة نوبل للطب في علوم وظائف الاعضاء لعام 2012 للياباني شينيا ياماناكا والبريطاني جون غوردون لاسهاماتهما العلمية التي أحدثت ثورة في فهم كيفية نمو الخلايا والكائنات.

وقال المعهد في بيان يتضمن حيثيات منح الجائزة التي تبلغ قيمتها ثمانية ملايين كرونة (1.2 مليون دولار) ” غيرت هذه الاكتشافات الثورية تماما من آرائنا في شأن عمل الخلايا وتخصصها”. .

إسهامات

وكان جون غوردون قد استخدم عينة من الأمعاء لاستنساخ ضفادع، بينما قام البروفيسور ياماناكا بتغيير جينات لعمل إعادة برمجة للخلايا.

وفي عام 1962، أخذ غوردون المعلومات الوراثية من خلية في أمعاء ضفدع ووضعها داخل بيضة ضفدع، تطورت الى شرغوف (كائن أولي برمائي). وأثبت شينيا ياماناكا أنه من الممكن إعادة برمجة خلايا فئران لتصبح خلايا جذعية من خلال إدخال أربعة جينات، ويمكن بعد ذلك تحويل الخلايا الجذعية الناتجة عن هذه العملية إلى أنواع أخرى من الخلايا.

…………………

جائزة نوبل للفيزياء 

فاز الفرنسي سيرج اروش والاميركي ديفيد واينلاند الثلاثاء بجائزة نوبل للفيزياء 2012 لاعمالهما حول الفيزياء الكمية.

وقالت لجنة نوبل في بيانها ان العالمين كوفئا “لطرقهما الاختبارية الرائدة التي تسمح بقياس انظمة كمية فردية والتحكم فيها”.

واوضحت الاكاديمية الملكية السويدية للعلوم في البيان ان “الفائزين فتحا الطريق امام حقبة جديدة من الاختبارات

في الفيزياء الكمية من خلال المراقبة المباشرة لجزيئات كمية فردية دون تدميرها”.

وكان سيرج اروش البالغ من العمر 68 عاما قد تمكن مع زميله جان ميشال ريمون في عام 2008 من مراقبة الانتقال

من الفيزياء الكمية الى الفيزياء الكلاسيكية على مجموعة صغيرة من الضوئيات (فوتون)، وهي ذرات ضوء.

وخلال هذا الاختبار استخدما تجويفة مكسوة بالمرايا قادرة على احتجاز الضوئيات لاطول فترة ممكنة فضلا

عن طريقة لمراقبة هذه الضوئيات لا تزعجها الا قليلا.

وبهذه الطريقة تمكنا من مراقبة انتقال الضوئيات من حالة لا نموذجية في العالم الكمي الى حالة تتماشى

كليا مع الفيزياء الكلاسيكية.

وعمل ديفيد واينلاند البالغ 68 عاما، شأنه في ذلك شأن سيرج اروش، في مجال علم البصريات الكمية

“دارسا التفاعل الاساسي بين الضوء والمادة”، على ما اوضحت لجنة نوبل.

………………….

جائزة نوبل للفيزياء

فاز الفرنسي سيرج اروش والاميركي ديفيد واينلاند بجائزة نوبل للفيزياء لاعمالهما حول الفيزياء الكمية.

وقالت لجنة نوبل في بيانها ان العالمين كوفئا “لطرقهما الاختبارية الرائدة التي تسمح بقياس انظمة كمية فردية والتحكم فيها”.

واوضحت الاكاديمية الملكية السويدية للعلوم في البيان ان “الفائزين فتحا الطريق امام حقبة جديدة من الاختبارات

في الفيزياء الكمية من خلال المراقبة المباشرة لجزيئات كمية فردية دون تدميرها”.

……………

جائزة نوبل للكيمياء 

فاز الامريكيان روبرت ليفكوفيتز وبريان كوبيلكا بجائزة نوبل للكيمياء “لأعمالهما الريادية” حول تفاعل

مستقبلات خلايا الجسم مع بيئتها.

واوضحت الاكاديمية الملكية السويدية للعلوم ان “الدراسات التي اعدها ليفكوفيتز وكوبيلكا اساسية

في فهم عمل مستقبلات موصولة ببروتينات “جي” التي تسمح للخلايا بالتكيف مع اوضاع جديدة”.

وستؤدي تلك الأبحاث إلى المساعدة في تصنيع أدوية تقل لدى متعاطيها الأعراض الجانبية.

واوضحت الاكاديمية الملكية السويدية للعلوم أن “جسمنا نظام يحوي تفاعلات منظمة بدقة عالية

جدا بين مليارات الخلايا. وكل خلية تحوي مستقبلات متناهية الصغر تسمح لها بتحسس بيئتها

والتكيف مع اوضاع جديدة”.

وقد كافأت اللجنة العالمين لاكتشافاتهما حول “طريقة العمل الداخلية لمجموعة كبيرة” من المستقبلات

وهي المستقبلات الموصولة ببروتينات جي التي تسمح للخلايا “بالتكيف مع اوضاع جديدة” وفق الاكاديمية.

وعبر ليفكويتز عن فرحته الكبيرة لهذا الإعلان من خلال مكالمة هاتفية له مع الأكاديمية الملكية السويدية

حيث قال “أشعر بحماس كبير، ولم أتوقع حدوث هذا أبدا.”

وسيتقاسم كل من ليفكويتز وكابيلكا الجائزة التي تبلغ قيمتها 1.2 مليون دولار.

وقد وصل عدد العلماء الحاصلين على جائزة نوبل في الكيمياء إلى 163 شخصاً.

وكان الهولندي ياكوبس فانت هوف هو أول عالم يحصل على جائزة نوبل في الكيمياء حيث وضعت دراساته

في البناء الجزيئي أساس الكيمياء التجسيمية.

………………………….

جائزة نوبل للآداب

أشادت الاكاديمية السويدية بالهلوسة الواقعية في أعمال الصيني مو يان خلال منحه جائزة نوبل للآداب للعام 2102.

وقالت اللجنة ان مو يان “يدمج قصصاً شعبية بالتاريخ والحاضر، بواقعية تمتزج بالخيال”.

واضاف بيان اللجنة ان “مو يان أقام من خلال الجمع بين الخيال والواقع وبين البعد التاريخي والاجتماعي،

عالماً يذكر من خلال تعقيداته بعوالم كتاب مثل وليام فولكنير وغابريال غارسيا ماركيز، مع جذور ضاربة

في الادب الصيني القديم وتقليد القصة الشعبية”.

ولد مو يان في 17 شباط 1955، في بلدة غاومي في إقليم شاندونغ شمال غربي الصين لأسرة من المزارعين.

وترك مو المدرسة في الثورة الثقافية للعمل في مصنع لانتاج النفط.

وانضم مو لجيش التحرير الشعبي، الجناح العسكري للحزب الشيوعي الصيني، وبدأ الكتابة وعام 1981

وهو ما زال جنديا في الجيش.وبعد ذلك بثلاثة أعوام، بدأ مو التدريس في قسم الأدب في الاكاديمية الثقافية التابعة للجيش.

وقد صدر له عدد كبير من الكتب في فن الاقصوصة ومحاولات ادبية في مواضيع مختلفة الى جانب العديد من الروايات،

وهو يعتبر “رغم انتقاده للمجتمع احد ابرز كتاب بلاده” بحسب الاكاديمية.

ومن اعماله “فينغرو فيتون” (1996) وهو ملحمة تاريخية تصف الصين في القرن العشرين انطلاقا من قصة عائلة.

 

……………….

جائزة نوبل في الاقتصاد 

منح “البنك الحكومي السويدي” جائزة “نوبل” في مجال العلوم الاقتصادية إلى الأمريكييْن ألفين روث ولويد شابلي،

وذلك لقاء وضع نظرية الودائع الثابتة وممارسة تخطيط الأسواق.

وجاء ذلك في قرار صدر اليوم عن أكاديمية العلوم السويدية، بناء على انجازاتهم الاقتصادية لاسيمال

في مجال تطبيق نظرية ما يعرف بالمخصصات المستقرة التي نجحوا في تحويلها إلى أمر واقع، و التي تتعلق

بالأسواق و كيفية مطابقة عواملها المختلفة بأفضل وسيلة”.

ولا تعد جائزة “البنك الحكومي السويدي” رسميا جائزة “نوبل”، وتم استحداثها منذ 41 سنة بمناسبة مرور 300 سنة

على تأسيس البنك، وأول حائز عليها هو الهولندي يان تيبيرغين والنرويجي رغنار فريش، اللذان منحا إياها لقاء

وضع طرق رياضياتية لتحليل العمليات الاقتصادية.

ونال ليونيد كانتوروفيتش الباحث السوفيتي في مجال الرياضيات عام 1975 هذه الجائزة لقاء

وضع أسس نظرية الاستخدام الأمثل لموارد الطاقة

 

Advertisements

One thought on “اشهر علماء العالم في 2012

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s