7 معلومات اساسية حول الاقتصاد الامريكي والبنك المركزي الامريكي هامة جدا بقلم : د. ندى الغاد

7 معلومات اساسية حول الاقتصاد الامريكي والبنك المركزي الامريكي هامة جدا

بقلم : د. ندى الغاد

من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ,, انا لا انشر حتى افرض شيئ على احد
انا انشر رايي ,, فمن لديه رأي معارض فليتفضل ويعرضه
انا لا افرض عليه ان يوافقني ولا يتطلب مني ان اوافقه
هذا منبر لنشر الاراء  وادب الحوار قانون ملزم واساسي

للعلم 1

ان اجمالي موارد الموازنة العامة للولايات المتحدة لهذا العام 2017 تبلغ حوالي 3.6 ترليون دولار ,,
34 %  منها تاتي عن طريق الضرائب المفروضة على الافراد ,, (الناس العاديين الموظفين والتجار ومن لديهم دخل) ونسبتهم في المجتمع ما بين 15% الى 18 %
يعني ايرادات الدولة من الضرائب على الافراد تبلغ ثلث موارد الدولة يعني اكثر من ترليون دولار ,,,

وللعلم  2
ان موارد الدولة من الضرائب المفروضة على الشركات تبلغ نسبتها 14 % .. يعني حوالي 400 مليار دولار تقريبا ,,

وللعلم 3
ان هناك حوالي 8 % من موارد الحكومة الامريكية تـاتي من ما يسمى موارد اخرى وتشمل الجمارك ورسوم الخدمات وخلافها من موارد خدماتية ,,,

من هذه المصادر تأتي اموال الحكومة الامريكية وليس من الخليج ولا من العرب ولا من غير العرب ,,,

للعلم 2

ان اكبر دائن لحكومة الولايات المتحدة الامريكية هو صندوق التقاعد ,, وصندوق الضمان الاجتماعي ,,
وللعلم
فان اكبر مصدر للدخل الحكومي في الولايات المتحدة هو العوائد من استثمار اموال صندوق الضمان الاجتماعي ويشكل تقريبا 36 % من اجمالي موارد الحكومة الامريكية التي بلغت العام الماضي (2016) حوالي  3.87   ترليون دولار ,,
اي ان عوائد الحكومة من صندوق التقاعد اكثر من ترليون دولار ,,
وللعلم ايضا
ان 39 % من نفقات موازنة الحكومة الامريكية السنوية تذهب للمتقاعدين والمستفيدين من قانون التقاعد ,,

وللاسف كثيرون هم العرب الذين يقولون ان موارد امريكا من الخليج ومن العرب ,

 

للعلم 4

الصين أكبر ممول للإنفاق العام في أميركا.
الجهلة المساكين يظنوا ان اموال امريكا تأتي من دول الخليج ,,
———————
سندات الخزانة الامريكية
ظهرت سندات الخزينة الأميركية لأول مرة عندما قررت الولايات المتحدة دخول الحرب العالمية الأولى ووجدت نفسها في حاجة للمال لتمويل الحرب.
وهنا برزت فكرة طرح سندات مستحقة الأداء بعد عدد معين من السنوات وبنسبة فائدة محددة لجمع المال من العموم ومن المؤسسات.
واستمرت الحكومة الأميركية في الحصول على تمويل الإنفاق وسد عجز الميزانية من خلال بيع سندات الخزينة إلى يومنا هذا،
تبلغ ديون الحكومة الامريكية الداخلية والخارجية (لمالكي السندات) 19 ترليون دولار ,, ..
و حاليا تملك البنوك الأجنبية وصناديق الاستثمار والبنوك قيما كبيرة جدا من سندات الخزينة الأميركية.
وتعد الصين أهم مالك أجنبي لهذه السندات وبالتالي أكبر ممول للإنفاق العام في أميركا

 

للعلم 5

ان وزارة الخزانة الأمريكية هي الادارة التنفيذية المسؤولة عن خزينة الحكومة الفيدرالية للولايات المتحدة. أُنشئت بقرار صادر من الكونغرس عام 1789 لأدارة إيرادات الحكومة.
تأسست 2 سبتمبر سنة 1789 ويعمل فيها 115 الف موظف وتبلغ ميزانيتها السنوية حوالي 14 مليار دولار ,,
وهي المسؤولة والمشرفة على كل ما يتعلق بطباعة الدولار ..
وليس البنك الفيدرالي كما يقول الجهلة

للعلم 6

معلومات عن البنك المركزي الأمريكي (الإحتياطي الفدرالي(
المركزي الامريكي لا يطبع الدولارات ,,
للاسف الشديد في الثقافة الشعبوية الدارجة في المجتمعات العربية تنتشر خرافة ان البنك الفيدرالي الامريكي تسيطر عليه عائلة روتشيلد اليهودية ,,, وهي محض خرافة وجهل بحقيقة ودور ووظيفة البنك الفيدرالي الامريكي
اليكم هذه المعلومات
أولاً، الإحتياطي الفيدرالي هو البنك المركزي. و مهمة الفدرالي و البنوك المركزيه حول العالم هي تنظيم موارد أموال الدول. بالإضافة إلى إدخال المال و إخراجه من و إلى الأموال المتداولة، البنوك المركزية تبقى عين ساهرة على قيمة المال من خلال إتخاذ خطوات معينة للتحكم في التضخم.

ثانيا : الإحتياطي الفيدرالي، من خلال قانون التكليف، يعتبر مستقبل عن كل الجهات الحكومية الآخرى،

ثالثا : يقوم البنك الفدرالي بتحديد أسعار الفائدة

رابعا : وزارة الخزانة الحكومية الأمريكيه هي من يقوم بطباعة النقود (الدولار). ودور البنك الإحتياطي الفدرالي الأمريكي هو الاشراف على ما تقوم به وزارة الخزانة ويقوم بضخ أو سحب النقود او جمع النقود التي طبع بديلا عنها بشكل فعلي من السوق ,, ويسهر على السيطرة على التضخم .. ومنع زيادة كمية النقود التي تدخل السوق لان زيادتها يؤدي الى وفرة في المعروض وهذا يؤدي الى هبود سعرها (كلما زاد العرض انخفض السعر) ولذا لا يسمح البنك الفيدرالي بزيادة كمية النقود في السوق ,, والذي يتحكم بكمية النقود في السوق هو نشاط السوق نفسه اي النشاط الاقتصادي العام ..

خامسا : وزارة الخزانة الامريكية لا تطبع النقود على مزاجها فالبنك المركزي يقف لها بالمرصاد ,,, فمن المعروف ان المزيد من المال يساوي المزيد من التضخم
ومن المتعارف عليه إقتصادياً أنه عندما يدخل الكثير من شيئ ما في السوق، قيمة ذلك الشي تنخفض و هذا يتسبب في نشوء التضخم.
وبما أن البنوك لا تطبع النقود، فهي يقومون بشراء منتجات مالية من أحد البنوك ويقومون بإيداع القيمة في حساب بنكي.
و البنك وبنائاً على طريقة رؤيته للوضع المالي، ربما يقوم بإقراض ذلك المال المودع أو الإحتفاظ به.
لو قام البنك بالإحتفاظ بالمال المودع، فإن هذا المال المودع لا يدخل ضمن الأموال المتداولة.
وإذا كان هذا المال المطبوع الذي تم إيداع في حساب بنكي مقابل منتج مالي لم يدخل في حلقة الإقتصاد فإنه لا يسبب تضخم.
ودور البنك المركزي (الفيدرالي هو السهر على منع التضخم)

سادسا : ان الادوار الرئيسية لبنك الإحتياطي الأمريكي هو القيام بتحفيز الأسواق الماليه من خلال برامج مثل برنامج التحفيز الكمي و برنامج الإلتواء التشغيلي Operational Twist و كذلك من خلال تخفيض أسعار الفائدة.

الخلاصة
اعرف جيدا ان ما كتبته اعلاه لن يوقف الجدال، وسوف يظل اللغط والشعوذة والمفاهيم الخاطئة حاضرة مثلها مثل بقية المناظرات السياسية ،
ومن الواضح ان شيء واحد مؤكد. وهو ان الإحتياطي الفدرالي تم فهمه بشكل خاطئ من قبل الأغلبيه، حتى من قبل أصحاب الخبرات المالية

Advertisements